الاتفاق على تقديم بلاغ جماعي اللنائب العام من المواقع الصحفية المحجوبة و توحيد هيئة الدفاع عنها

31 مايو ,2017
الدولة
وسوم

“هكذا تغلق الأبواب والنوافذ دون نفاذ النور والهواء” حسبنا وصف احمد طنطاوي عضو مجلس النواب قرار حجب مواقع الإليكترونية في مؤتمر صحفي في مقر نقابة الصحفيين اليوم.

وقال عمرو بدر عضو مجلس نقابة الصحفيين ان اجتماعا بين رؤساء تحرير مواقع صحفية محجوبة و عضوين في مجلس النواب و اربعة من أعضاء مجلس النقابة، انتهى إلى قرار بتقديم بلاغ جماعي النائب العام وبتوحيد هيئة الدفاع عن المواقع الصحفية التي حجبت مع فتح باب التطوع أمام المحامين، ورفع دعوى أمام القضاء الإداري في مواجهة القرار.

وقال بدر ان الاجتماع انتهى كذلك إلى تنظيم اعتصام رمزي في مقر نقابة الصحفيين وصولا إلى اعتصام مفتوحة اذا امكن.

فيما قال هيثم الحريري عضو مجلس النواب الذي ينحدر من تكتل 25/30 البرلماني ان القرار جاء ضمن ما اعتبره سلسلة من الانتهاكات بحق الإعلام خلال سنة كاملة ، مضيفا ان القرار يعتبر مع ذلك مدهشا انا يتضمنه من غموض مصدره و تنفيذ كل أجهزة الدولة لقرار غامض ومجهول المصدر.

فيما قال طنطاوي ان القرار جاء على خلفية قرار شبيه بحجب قناة صوت الشعب التليفزيونية -وهي القناة المختصة بالتغطية التليفزيونية لجلسات البرلمان-على نحو يبدو متزامنا مع التمرير المحتمل لاتفاقية التنازل عن جزيرتي تيران وصنافير للمملكة العربية السعودية. بينما ادان جمال عبد الرحيم عضو مجلس النقابة بشدة موقف نقيب الصحفيين الذي نقل عنه عبد الرحيم قوله ان قرار حجب المواقع تلك تأخر كثيرا. فيما قال خالد القرشي الوكيل السابق للنقابة ان القرار مرر بسبب ما وصفه بالصمت إزاء قرار مصادرة اعداد من الصحف الورقية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *